نشأة الجمعية

بفضل من الله سبحانه وتعالى كان الطريق ممهداً وميسراً لقيام الجمعية حيث وفق الله ثلة من الشباب المخلصين في هذه البلدة إلى النهوض بالعمل الخيري مستمدين العون من الله وبجهود ذاتية سعى أولئك الشباب إلى العمل على تحقيق التكافل الاجتماعي في مجتمعهم فأسسوا بذلك نواة للعمل الخيري التطوعي، ولقد كانت البداية في عام 1413هـ عندما تم ولأول مرة تنفيذ مشروع تفطير الصائم ورافقه مشروع جمع زكاة الفطر وتوزيعها وبعد ذلك تم تنفيذ مشروع توزيع المواد الغذائية على المحتاجين من الأيتام والأرامل والمساكين حيث يتم شراء المواد الغذائية الأساسية وتوزيعها على المحتاجين كل ثلاثة أشهر، وكذلك يتم توزيع هدية خادم الحرمين الشريفين من التمور كل عـام ؛ كما أنه لم يتوقف عمل أولئك الشباب عند هذا الحد بل تم تنفيذ مشروع الإفادة من الملابس الجيدة حيث يتم جمعها وإعادة ترتيبها ثم توزيعها على المستحقين .

وعلى الجانب الآخر للعمل الخيري لم يغفل الشباب الجانب الدعوي حيث تم تنفيذه جنباً إلى جنب مع تلك البرامج حيث كان يتم توزيع الشريط والمطوية والكتيب.

ومما ساعد على نجاح هذه المشاريع تواصل المحسنين بدعمهم ومثابرة الشباب وإصرارهم على المضي قدماً في تنفيذها وتكللت هذه الجهود ولله الحمد بأن تم تحقيق معظم الأهداف المرجوة حيث كانت المساعدات تشمل معظم قرى وهجر منطقة السر ومنها( عسيلة/ البرود/ ساجر/ مغيب / السكران/ جفن/السيح / الارطاوي/ عين الصوينع/ اوثيلان/ الدمثي/ الرفيعة/ الديرية/ الحبابية / المغزل/ التسرير/ المنجور .بالإضافة إلى بعض المزارع المجاورة.

ويتضح مما سبق أن العمل الخيري كان قائماً ولله الحمد ولم ينقصه سوى المظلة الرسمية التي يعمل تحتها بشكل منظم وعلى نطاق أوسع، وبالفعل تقدم أهل هذه البلدة الى مقام وزارة العمل والشؤون الاجتماعية بطلب تأسيس جمعية خيرية للبلدة وتمت موافقة الوزارة على طلب الأهالي بخطاب معالي الوزير رقم 23861/ش وتاريخ 28/6/1422هـ.

وفي يوم الأربعاء الموافق22/8/1422هـ تم عقد الاجتماع التأسيسي للجمعية وبحضور مندوب وزارة العمل وتم انتخاب أول مجلس إدارة للجمعية من تسعة أعضاء.

وبعد ذلك بدأ العمل على أشده بشكل منظم وتم تشكيل اللجان العاملة وزاد دعم المحسنين للجمعية مما ساهم على تقديم الخدمات المرجوة من الجمعية وبقدر إمكانياتها المتاحة، وتم تتويج هذا النشاط أن وافقت الوزارة على تسجيل الجمعية في سجل الجمعيات الخيرية وصدر بذلك قرار معالي الوزير رقم 34013/ش وتاريخ 21/7/1423هـ. وتم تسجيلها برقم ( 208 ).

وأنيط بها خدمة الجزء الشمالي من منطقة السر حيث تقوم جمعية ساجر بخدمة جنوب السر.